أخر عشر مواضيع
مئات المتظاهرين الامريكان امام البيت الأبيض الامريكي حاولوا إقتحامه (اخر مشاركة : عقرب - عددالردود : 4 - عددالزوار : 11 )           »          حِصَارٌ.. اقتصادي على قطاعات إقتصادية هامه في الكويت بسبب التخبط الحكومي (اخر مشاركة : عقرب - عددالردود : 1 - عددالزوار : 3 )           »          هل هو الربيع الأمريكي؟... آلاف الكنديين يخرجون في مظاهرات ضد العنصرية... فيديو (اخر مشاركة : وليم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          محسن رضائي لـ "ترامب": أزمة مينيابوليس أخطر من كورونا (اخر مشاركة : فصيح - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          إصدار كتاب الاجتهاد والتقليد لآية الله الشيخ حسين الحلي (ره) (اخر مشاركة : فصيح - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          رسالة إلى عائلة الغربللي الداخلين على النسب الهاشمي ... لعن الله مزور النسب (اخر مشاركة : صحن - عددالردود : 9 - عددالزوار : 28 )           »          غير البرتقال.. تعرف على أهم ٨ أطعمة تحتوي على فيتامين "سي" (اخر مشاركة : بو عجاج - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          هيئة القوى العاملة:استقبال طلبات مكافأة الخريجين والتأمين ضد البطالة والبحث عن عمل عبر الواتساب (اخر مشاركة : لطيفة - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          بشار كيوان يكشف تفاصيل سجنه وتعذيبه لدى المباحث لرفضه غسل أموال ورشاوي الشيخ جابر المبارك وإبنه صباح (اخر مشاركة : بشير - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          مراسلات بشار كيوان تكشف عن رشاوي مليارية لجابر المبارك وبتواطىء من رئيس الوزراء الحالي صباح الخالد (اخر مشاركة : بشير - عددالردود : 11 - عددالزوار : 37 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > المنتدى العام > منتدى الخطباء والعلماء
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ أسبوع واحد   #1
الناصع الحسب
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 1,470
نقل جثمان اية الله السيد محمد كاظم القزويني بعد 17 عام وجدت الجثة طرية

نقل جثمان اية الله السيد محمد كاظم القزويني بعد 17 عام وجد كانه دفن الان







28 Oct 2011
الناصع الحسب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ أسبوع واحد   #2
الناصع الحسب
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 1,470



15 Sep 2016
الناصع الحسب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ أسبوع واحد   #3
زاير
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 2,022
غريبا أرى | باسم الكربلائي


الشاعر : السيد حيدر الحلي

زاير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم منذ أسبوع واحد   #4
زاير
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 2,022
غَريباً أرى ..

الشاعر : السيد حيدر الحلي

غَريباً أرى يا غَريبَ الطُفوفِ - تَوَسُّدَ خَدَّيْكَ كُثْبانَها
مُصابٌ أطاشَ عُقولَ الأنامِ - جَميعاً وَحيَّرَ أذْهانَها

تَرَكْتُ حَشاكَ وسُلْوانَها - فَخَلّي حَشايَ وأحْزانَها
قَدْ إستَوْطَنَ الهَمُّ قَلْبي فَعْفْتُ - لَكَ الغانِياتِ وَأوْطانِها
أفِقْ لَسْتَ أوَّلَ مَنْ لامَني - عَلى وَصْلِ نَفْسِيَ تِحْنانَها
فَكَمْ لِيَ قَبْلَكَ لَوّاحَةٌ - تَشاغَلْتُ مُضْطَرِحاً شانَها
وَلَوْ وَجَدَتْ بَعْضَ ما قَدْ وَجَدْتُ - لَبَلّتْ مِنَ الدَمْعِ أرْدانَها
خَلا أنَّها مُذْ رَأتْني غَدَوءتُ - لَهيفَ الحَشاشَةِ حَرّانَها
فَقالَتْ أجدَّكَ مِن ذي حَشاً - جَوى الحُزْنِ لازَمَ إيطانَها
لِمَنْ حُرَقُ الوَجْدِ تُذْكي وَراءَ - حَنايا ضُلوعِكِ نيرانَها

تَسَلّى وَبِاللهِ لَمّا إغْتَنَمْتَ - مِنْ جِدَّةِ اللَهْوِ إبّانَها
فَقُلْتُ سَلَوْتُ إذاً مُهْجَتي - إذا أنا حاوَلْتُ سُلْوانَها
كَفاني ظَناً أنْ تُرى في الحُسَيْنِ - شَفَتْ آلُ مَرْوانَ أضْغانَها
فَأغْضَبَتْ اللهِ في قَتْلِهِ - وَأرْضَتْ بِذلِكَ شَيْطانَها
عَشِيَّةَ أنَهَضَها بَغْيُها - فَجاءَتْهُ تَرْكَبُ طُغْيانَها
وَحفَّتْ بِمَنْ حَيْثُ يَلْقى الجُموعَ - يُثَنّي بِماضيهِ وَحْدانَها
وَسامَتْهُ يَرْكَبُ إحْدى إثْنَتَيْنِ - وَقَدْ صَرَّتْ الحَرْبُ أسْنانَها
فَإمّا يُرى مُذْعِناً أو تَموتَ - نَفْسٌ أبى العِزُّ إذْعانَها

فَقالَ لَها إعْتَصِمي بِالإباءِ - فَنَفْسُ الأبِيِّ وَما زانَها
رَاى القَتْلَ صَبْراً شِعارَ الكِرامِ - وَفَخْراً يَزينُ لَها شانَها
رَكينٌ وَلِلأرْضِ تَحْتَ الكُماةِ - رَجيفٌ يُزَلْزِلُ ثَهْلانَها
أقَرُّ عَلى الأرْضِ مِنْ ظَهْرِها - إذا مَلْمَلَ الرُعْبُ أقْرانَها
تَزيدُ الطَلاقَةُ في وَجْهِهِ - إذا غَيَّرَ الخَوْفُ ألْوانَها
وَلَمّا قَضى لِلْعُلا حَقَّها - وَشَيَّدَ بِالسَيْفِ بُنْيانَها
تَرَجَّلَ لِلْمَوتِ عَنْ سابِقٍ - لَهُ أخْلّتْ الخَيْلُ مَيْدانَها
تَوازى إلى البِشْرِ في صَرْعَةٍ - لَهُ حَبَّبَ العِزُّ لُقْيانَها

كَأنَّ المَنِيَّةَ كانَتْ لَدَيْهِ - فَتاةٌ تُواصِلُ خِلْصانَها
جَلَتْها لَهُ البيضُ في مَوْقِفٍ - بِهِ أثْكَلَ السُمْرُ خِرْصانَها
فَباتَ بِها تَحْتَ لَيْلِ الكِفاحِ - طَروبَ النَقيبَةِ جَذْلانَها
وأصْبَحَ مُشْتَجَراً لِلْرِماحِ - تَحَلّي الدَما مِنْهُ مِرّانَها
عَفيراً مَتى عايَنَتْهُ الكُماةُ - يَخْتَطِفُ الرُعْبُ ألْوانَها
فَما أجْلَتْ الحَرْبُ عَنْ مِثْلِهِ - صَريهاً يُجَبِّنُ شُجْعانَها
تَريبَ المُحَيّا تَظُنُّ السَماءُ - بِأنَّ عَلى الأرْضِ كَيْوانَها

أتَقْضي فِداكَ حَشى العالَمينَ - خَميصَ الحَشاشَةِ ظَمْئانَها
ألَسْتَ زَعيمَ بَني غالِبٍ - ومِطْعانَ فِهْرٍ وَمِطْعامَها
فَلِمْ أغْفَلَتْ بِكَ أوْتارَها - وَلَيْسَتْ تُعاجِلُ إمْكانَها
أجُبْناً عَنْ الحَرْبِ يا مَن غَدَوْتَ - عَلى أوَّلِ الدَهْرِ أخْدانَها
وَإنْ هِيَ نامَتْ عَلى وِتْرِها - فَلا خالَطَ النَوْمُ أجْفانَها
تَنامُ وبِالطَفِّ عَلْياؤها - أمَيَّةُ تَنْقُضُ أرْكانَها
وَتِلكَ عَلى الأرْضِ مَن أُقْدِمَتْ - وَرَبِّ السَماواتِ سُكّانَها
ثَلاثاً قَدْ إنْتُبِذَتْ بِالعَراءِ - لَها تَنْسُجُ الريحُ أكْفانَها



زاير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 09:36 PM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار