أخر عشر مواضيع
شيخ التكفيريين في مدينة قم يتدخل في تعيين تكفيري صغير إماما لمسجد مقامس (اخر مشاركة : زهير - عددالردود : 5 - عددالزوار : 6 )           »          العار يلاحق الكويت بسبب دعمها للحرب على اليمن وللإرهاب السعودي (اخر مشاركة : جابر صالح - عددالردود : 24 - عددالزوار : 1083 )           »          القاء القبض على ريم الشمري بتهمة الإساءة للجالية المصرية (اخر مشاركة : مبارك حسين - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          مصادر مطلعه: الايراني ف.ص يترأس شبكة غسل الأموال واشترى شاليه في بنيدر بقيمة 800 ألف دينار (اخر مشاركة : مبارك حسين - عددالردود : 3 - عددالزوار : 10 )           »          طهران تهدد بـ’رد صارم’ على حادثة نطنز.. وانفجار جديد في مدينة إيرانية (اخر مشاركة : JABER - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          10 مشاهير يغسلون الأموال! (اخر مشاركة : الخط السريع - عددالردود : 1 - عددالزوار : 9 )           »          شبهات غسيل أموال صارخة في صفقات عقارية بالكويت (اخر مشاركة : بو عجاج - عددالردود : 9 - عددالزوار : 501 )           »          هذه تدابير منع غسيل الأموال عن طريق شراء العقارات (اخر مشاركة : بو عجاج - عددالردود : 3 - عددالزوار : 140 )           »          مؤسسة الموانيء الكويتية تعلن عن سقوط "ناقة" أثناء عملية إنزال عدد ١٠٠ ناقة قادمة من دويلة قطر (اخر مشاركة : قمبيز - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          مسؤولية محافظ البنك المركزي في التغاضي عن عمليات غسيل الأموال التي حدثت خلال الأعوام الماضية (اخر مشاركة : ريما - عددالردود : 2 - عددالزوار : 10 )           »         

   
العودة   منتدى منار للحوار .... الرأى والرأى الآخر > ملتقى الدول العربية > سوريا على صفيح ساخن ...واليمن أحداث صاعده
   
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-27-2020   #1
مسافر
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 1,904
ترامب يهدد بإغلاق تويتر بالقوة .. تويتر يخنق بالكامل حرية التعبير ولن أسمح لهم بذلك

ترامب يهدد بإغلاق منصات التواصل الاجتماعي لـ"إسكاتها أصواتا محافظة"

قال إن "تويتر يخنق بالكامل حرية التعبير، وبصفتي رئيسا لن أسمح لهم بأن يفعلوا ذلك!"



تاريخ النشر:27.05.2020

هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأربعاء، بفرض رقابة على منصات التواصل الاجتماعي أو حتى إغلاقها، وذلك بعد إشارة "تويتر" إلى أن اثنتين من تغريداته "لا أساس لهما من الصحة".

وكتب ترامب عبر "تويتر" اليوم الأربعاء: "يشعر الجمهوريون أن منصات التواصل الاجتماعي تسكت أصوات المحافظين تماما. سنقوم بتنظيمها أو إغلاقها بقوة، قبل أن نسمح بحدوث ذلك. لقد رأينا ما حاولوا القيام به وفشلوا في عام 2016" في إشارة إلى محاولات التدخل المزعومة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وأضاف: "نظفوا تصرفاتكم، الآن!!!!"

....happen again. Just like we can’t let large scale Mail-In Ballots take root in our Country. It would be a free for all on cheating, forgery and the theft of Ballots. Whoever cheated the most would win. Likewise, Social Media. Clean up your act, NOW!!!!

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) May 27, 2020
جاء ذلك بعد أن اتهم "تويتر" الثلاثاء للمرة الأولى ترامب بتقديم معلومات كاذبة في تغريدين كتب فيهما الرئيس ودون أن يقدم أدلة، أن التصويت بالبريد سيؤدي بالضرورة إلى احتيال وإلى "انتخابات مزورة".

وأضاف "تويتر" المتهم في أغلب الأحيان بالتساهل في التعامل مع التصريحات التي يدلي بها القادة، عبارة "تحققوا من الوقائع" إلى التغريدتين.

ورد الرئيس الأمريكي الذي يتابعه ثمانون مليون مستخدم للإنترنت، باتهام "تويتر" بـ"التدخل في الانتخابات الرئاسية للعام 2020".

وكتب: "يقولون إن تصريحي حول التصويت البريدي غير صحيح بالاستناد إلى تحقيقات في الواقع أجرتها (شبكتا) الأخبار الكاذبة سي إن إن وأمازون واشنطن بوست".

وأضاف أن "تويتر يخنق بالكامل حرية التعبير، وبصفتي رئيسا لن أسمح لهم بأن يفعلوا ذلك!".

....Twitter is completely stifling FREE SPEECH, and I, as President, will not allow it to happen!

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) May 26, 2020
من جانبه، برر متحدث باسم "تويتر" الخطوة قائلا إن "هاتين التغريدتين تحويان معلومات قد تكون كاذبة حول عملية التصويت، وتمت الإشارة إليهما لتقديم معلومات إضافية حول التصويت بالمراسلة".

لكن "تويتر" لم يتحرك ضد رسائل أخرى نشرها ترامب صباح الثلاثاء نقل فيها نظرية مؤامرة مثيرة للقلق.

وهاجم الرئيس باستمرار مقدم البرامج في شبكة القنوات المشفرة "ام اس ان بي سي" جو سكاربورو، السياسي السابق الذي كان صديقه قبل أن ينتقده علنا على الشبكة.

وكانت مواقع ومدونات عديدة أوردت فكرة أن سكاربورو قتل، عندما كان عضوا جمهوريا في الكونغرس، مساعدته البرلمانية لوري كلاوسوتيس عام 2011، بدون تقديم أي دليل ملموس.

ووجه تيموتي كلاوسوتيس أرمل السيدة في نهاية المطاف رسالة إلى رئيس "تويتر" جاك دورسي، أوردتها وسائل إعلام أمريكية عديدة الثلاثاء، وكتب فيها: "أرجوكم اشطبوا هذه التغريدات.. زوجتي تستحق أفضل من ذلك".

وأضاف "أطلب منكم التدخل لأن رئيس الولايات المتحدة استولى على أمر ليس من حقه هو ذكرى زوجتي الراحلة، وأفسده بحسابات سياسية".

ولم يرد جاك دورسي على هذا الطلب علنا الثلاثاء ولم تتم إزالة التغريدات.

المصدر:RT + أ ف ب
مسافر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2020   #2
مسافر
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 1,904
مذيعة أمريكية لترامب: يا دونالد أنت شخص مريض !

تاريخ النشر:23.05.2020



وصفت مذيعة أمريكية على الهواء مباشرة الرئيس دونالد ترامب بأنه "شخص مريض ومثير للاشمئزاز"، وذلك بعد هجوم ترامب على زوجها الصحفي الذي انتقد تعامله مع أزمة فيروس كورونا في البلاد.

وخلال برنامج صباحي على قناة MSNBC وجهت المذيعة ميكا بريجنسكي انتقادات لاذعة لترامب ردا على تصريحات له حول عدد المصابين بكورونا في الولايات المتحدة.

وأشارت بريجنسكي إلى أن البلاد سجلت 31% من إجمالي الإصابات بكوفيد-19 في العالم، بينما يزعم ترامب أن هذا الرقم "جيد" من ناحية أنه يدل على فعالية الاختبارات في الولايات المتحدة، وقالت إن هذا الوضع برمته "سيدخل في التاريخ ككارثة إنسانية كان يمكن للرئيس الأمريكي أن يمنعها".

واعتبرت مقدمة البرامج أن ترامب يحاول باستمرار تحويل الأنظار عن إخفاقاته عبر تغريدات مليئة "بمختلف أنواع الهراء"، طالت بعضها زوجها الصحفي جو سكاربورو.

وأعرب ترامب الأسبوع الماضي عبر "تويتر" عن سخطه من أنه لم يتم حتى الآن رفع دعوى قضائية ضد سكاربورو، الذي كان في الماضي عضوا في مجلس النواب عن ولاية فلوريدا وعثر في يوليو عام 2001 في مكتبه على جثة مساعدة له تبلغ 28 عاما، وقال الأطباء آنذاك إنها ماتت بسكتة قلبية، إلا إن هذه الوفاة بدت مشبوهة للبعض، وبينهم ترامب الذي سبق أن دعا لاستئناف التحقيق.

وقالت بريجينسكي على الهواء: "استغل موقفي وأقول إن هذا كلام شخص مريض.. يا دونالد أنت شخص مريض، مريض..".

وتابعت: "تجعل أسرة الفتاة وزوجها تتألم وتفعل ذلك فقط لأنك غاضب من جو (سكاربورو) الذي ضغط عليك مرة أخرى اليوم، لأنه يقول الحقيقة ويقول بوضوح إنك لا تهتم بالآخرين، وليس لديك تعاطف معهم، وإنك عاجز عن التصدي لهذه الكارثة الإنسانية الهائلة، بل إنك فاقمتها وتستمر في مفاقمتها، ولا ترتدي كمامة لحماية الآخرين من العدوى الخاصة بك"، مضيفة أن ترامب "شخص شرير ومثير للاشمئزاز".



الصحفيان الأمريكيان ميكا بريجينسكي وجو سكاربورو في حفلة بالبيت الأبيض (صورة أرشيفية)

وكانت علاقة طيبة تربط ترامب ببريجينسكي وسكاربورو في الماضي، لكها فسدت بعد أن بدأ الصحفيان انتقاد سياسات ومواقف ترامب منذ عام 2016، وهاجمهما ترامب شخصيا عبر "تويتر" مرارا واصفا ميكا بـ"المجنونة" وجو بـ"المختل".

المصدر: RT
مسافر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-28-2020   #3
أمير الدهاء
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 1,849
البيت الأبيض: الأمر التنفيذي لشركات مواقع التواصل الاجتماعي سيوقع الخميس

27.05.2020


أعلن البيت الأبيض الأربعاء، أن الأمر الخاص الذي ينظم عمل شركات مواقع التواصل الاجتماعي سيتم التوقيع عليه يوم غد الخميس.

البيت الأبيض: الأمر التنفيذي لشركات مواقع التواصل الاجتماعي سيوقع الخميسترامب يهدد بإغلاق منصات التواصل الاجتماعي لـ"إسكاتها أصواتا محافظة"

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني: "الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيوقع أمرا تنفيذيا بشأن شركات مواقع التواصل الاجتماعي".

وهدد ترامب الأربعاء، بفرض رقابة على منصات التواصل الاجتماعي أو حتى إغلاقها، وذلك بعد إشارة "تويتر" إلى أن اثنتين من تغريداته "لا أساس لهما من الصحة".

أمير الدهاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-28-2020   #4
لن انثني
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 168



هذا أنا ...دع واترك الموظفين ياترامب ... مدير تويتر يرد على قرارات ترامب

28.05.2020

رد المدير التنفيذي لشركة "تويتر"، جاك دورسي، في سلسلة تغريدات له على صفحته الرسمية على قرارات وتصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخيرة.

ووجه دورسي كلمات في تغريدته للرئيس ترامب قال فيها: "حقيقة؛ هناك شخص مسؤول في نهاية المطاف عن أفعالنا كشركة، وهو أنا. يرجى ترك موظفينا خارج ذلك".

وأكد دورسي أن الشركة "ستستمر في الإشارة إلى معلومات غير صحيحة أو متنازع عليها حول الانتخابات على مستوى العالم، وسوف نعترف عند وجود أي أخطاء نرتكبها".

وأضاف دورسي في تغريدة لاحقة: "هذا لا يجعلنا (حكام الحقيقة)، هدفنا هو ربط نقاط البيانات المتضاربة وإظهار المعلومات محل النزاع حتى يتمكن الناس من الحكم عليها بأنفسهم، المزيد من الشفافية منا (تويتر) أمر بالغ الأهمية حتى يتمكن الأشخاص من رؤية السبب وراء أفعالنا بوضوح".

وشارك المدير التنفيذي في تغريدة سابقة سياسة النزاهة الخاصة بالشركة، وقال: "تغريدات الأمس (الصادرة عن الرئيس الأمريكي) قد تضلل الناس حول التسجيل للحصول على بطاقة اقتراع".

وكان مصدر في البيت الأبيض، أعلن أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيوقع أمرا تنفيذيا (مرسوما رئاسيا)، اليوم الخميس، بشأن مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كايلي ماكناني، إنها لم تستطع التواصل مع الرئيس لتوضيح الغرض من الأمر وغايته، لكنها أكدت أنه سيتم توقيعه في الوقت المحدد.

وقال الرئيس الأمريكي، سابقا، إن الجمهوريين يشعرون أن منصات التواصل الاجتماعي "تسكت أصوات المحافظين"، مؤكدًا "سنقوم بتنظيمها أو إغلاقها بالكامل قبل السماح بحدوث ذلك".

واعتبر موقع "تويتر" في وقت سابق التغريدة التي تحدث فيها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء الماضي، عن بطاقات الاقتراع بالبريد "مضللة"، لتكون بذلك سابقة من نوعها.

ووضع تويتر إخطارا بتقصي الحقائق للتحقق من صحة المعلومات التي قالها ترامب.

الإخطار يعرض علامة تعجب زرقاء أسفل التغريدات، ويحث القراء على "الحصول على الحقائق حول بطاقات الاقتراع بالبريد"، ويوجههم إلى صفحة تحتوي على مقالات إخبارية ومعلومات من مدققي الحقائق يكشفون زيف كلام ترامب.

وأكد "تويتر" أن هذه هي المرة الأولى التي يطبق فيها إخطار لتقصي الحقائق على تغريدة من الرئيس الأمريكي، في امتداد لسياسته الجديدة "للمعلومات المضللة"، التي بدأ العمل بها هذا الشهر لمكافحة المعلومات المضللة بشأن فيروس كورونا.

وتفصل الولايات المتحدة الأمريكية أشهر قليلة عن الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، وخلال هذه الفترة تجري الحملات الانتخابية والتصويت في بعض الولايات لاختيار المرشح النهائي عن كل من الحزبيين الجمهوري والديمقراطي، اللذين يتنافسان في الانتخابات.
لن انثني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-29-2020   #5
كونتا كونتي
عضو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2019
الدولة: أمريكا
المشاركات: 84
أمر تنفيذي يجردها من الحماية.. ترامب يبدأ حربه على مواقع التواصل فهل يطيح بعروشها ؟




ترامب يتهم مواقع التواصل بالتآمر مع الصين ضد الولايات المتحدة

28/5/2020

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمرا تنفيذيا غير مسبوق قد يؤدي إلى تجريد مواقع التواصل الاجتماعي من الحماية القانونية ومعاقبتها بتهم تقييد حرية التعبير والتآمر مع الحكومة الصينية ضد الولايات المتحدة.

وقبيل توقيع الأمر التنفيذي الخميس، قال البيت الأبيض إن الوقت قد حان لوقف تصرفات مواقع التواصل الاجتماعي "المنحازة".

وقالت شبكة "سي إن إن" الأميركية، إن الأمر التنفيذي يهدف إلى الحد من قوة منصات التواصل الاجتماعي العملاقة.

ويعتمد ترامب في هذا القرار على إعادة تفسير قانون يعود إلى عام 1996، ويحمي مواقع الإنترنت وشركات التكنولوجيا من الدعاوى القضائية.

ويعتبر الأمر التنفيذي في مسودته أن وسائل التواصل الاجتماعي لا يجب أن تخضع لهذه الحماية، لأنها لم تعتمد حسن النية في عملها.

وقالت الشبكة إن الأمر التنفيذي يستهدف قانون آداب الاتصالات الذي توفر فقرته الـ 230 حصانة واسعة لمواقع الإنترنت.

وتوجه مسودة الأمر التنفيذي الوكالاتِ الفدراليةَ بتعديل الطريقة التي ينفذ بها هذا القانون. وسبق لخبراء القانون أن وصفوا هذه الفقرة بالقول إنها "الكلمات الـ 26 التي أنشأت الإنترنت".

إجراء صارم

وجاء في مسودة الأمر التنفيذي أنه لا يمكن السماح لعدد محدود من منصات الإنترنت باختيار الخطاب الذي يمكن للأميركيين الوصول إليه، مشيرا إلى أن هذه الممارسة معادية للديمقراطية.

وفي حال صدور الأمر التنفيذي، سيكون أكثر الإجراءات صرامة من قِبَل إدارة ترامب ضد شبكات التواصل الاجتماعي. ورجحت وسائل إعلام أميركية مختلفة أن يتم الطعن في الأمر التنفيذي أمام القضاء.

وتقول المسودة "في بلد طالما اعتز بحرية التعبير، لا يمكننا السماح لعدد محدود من منصات الإنترنت باختيار الخطاب الذي يمكن للأميركيين الوصول إليه ونقله عبر الإنترنت".

وتتابع "هذه ممارسة غير أميركية ومعادية للديمقراطية في الأساس. وعندما تمارس شركات وسائل التواصل الاجتماعي الكبيرة والقوية الرقابة على آراء تخالف رأيها، فإنها تمارس قوة خطيرة".

كما تتهم المسودة منصات التواصل الاجتماعي بـ "التذرع بمبررات غير متسقة وغير منطقية ولا أساس لها، لفرض الرقابة أو معاقبة خطاب الأميركيين".

كما أنها تعيب على شركة غوغل ما اعتبرته مساعدة الحكومة الصينية في مراقبة مواطنيها، وتتهم تويتر بنشر الدعاية الصينية وفيسبوك بالاستفادة من الإعلانات الصينية.

ويأمر القرار المرتقب بمراجعة "ممارسات غير نزيهة أو احتيالية" لفيسبوك وتويتر، ويدعو الحكومة لإعادة النظر في نشر إعلانات على خدمات تصنف بأنها "تنتهك مبادئ حرية التعبير".

جذور الأزمة

ونشب هذا النزاع بعدما أضافت شركة تويتر الثلاثاء الماضي إخطارا اتخذ شكل علامة تعجب زرقاء على تغريدات ترامب عن مزاعم بحدوث تزوير في اقتراع بالبريد. وينبه الإخطار القراء إلى ضرورة التحقق من المنشورات.

وقال البيت الأبيض إن خيار "فحص الحقائق" الذي وضعه تويتر على تغريدات الرئيس تصرف منحاز. واتهم موقع التغريد بأنه سمح للصينيين باستغلاله لنشر معلومات مضللة بشأن فيروس كورونا وأمور أخرى.

وقد دافع الرئيس التنفيذي لشركة تويتر عن قرار وضع علامة التحقق، وقال إن هذه الخطوة لا تجعل من تويتر حَكَما على الحقيقة.

واعتبر جاك دورسي أن دور تويتر هو ربط خيوط التصريحات المتضاربة وإظهار المعلومات مثار الجدل كي يحكم الناس بأنفسهم.

وشدد على أن مزيدا من الشفافية من قبل تويتر ضروري، كي يتمكن الناس من التحقق ومعرفة الأسباب وراء الخطوات التي تم اتخاذها.

وفي تعليق على تهديدات ترامب، قال الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرغ "لا بد أن أفهم أولا ما يعتزمون عمله بالفعل، لكنني بوجه عام أعتقد أن إقدام حكومة على فرض رقابة على منصة لأنها قلقة من الرقابة التي قد تفرضها هذه المنصة، ليس برد الفعل الصائب".

كونتا كونتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-29-2020   #6
2005ليلى
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1,972



تويتر يرد على مرسوم ترامب التنفيذي بشأن شركات الإنترنت

إعلان الرئيس الأمريكي نهج رجعي ومسيس للقانون الأساسي

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء الخميس أنه سيسعى إلى إغلاق موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي حال وجود إمكانية قانونية لذلك

29.05.2020

أكد موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، أن إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن شركات الإنترنت، رجعيًا ومسيسًا للقانون الأساسي.

موسكو - سبوتنيك. وقال الموقع في بيان "إن هذا المرسوم التنفيذي هو نهج رجعي ومسيّس للقانون الأساسي من المادة 230 بشان الدفاع عن الابتكار الأمريكي وحرية التعبير، وهو يقوم على أساس القيم الديمقراطية.

وأضاف البيان أن "أي محاولات أحادية لتقويضه تهدد مستقبل حرية التعبير على الإنترنت وحرية الإنترنت".

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوقع إعلانا يعلن فيه عن نيته الانسحاب من الاتفاقية النووية الإيرانية في البيت الأبيض في واشنطن, 8 مايو/أيار 2018

ويشير تويتر في بيانه إلى المادة 230 من قانون آداب الاتصالات الذي صدرت في عام 1996، والتي تضمن أنه لا يمكن اعتبار مواقع الإنترنت ناشرًا أو مصدرًا مستقلًا للمعلومات المقدمة من قبل طرف ثالث.

هذا وأكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء الخميس أنه سيسعى إلى إغلاق موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي حال وجود إمكانية قانونية لذلك.

ويأتي هذا التصريح بعد أن وقع الرئيس ترامب، مساء الخميس، على أمر تنفيذي ينزع عن مواقع التواصل الاجتماعي الحماية القانونية من المقاضاة التي تتمتع بها حاليا، متهما إياها بالتحيز التحريري.

ويريد ترامب "حذف أو تعديل" مادة بالقانون تعرف باسم المادة 230 تحمي شركات التواصل الاجتماعي من المسؤولية عن المحتوى الذي ينشره مستخدموها.
2005ليلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-30-2020   #7
رستم باشا
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 1,183
حرب مفتوحة بين ترامب وتويتر

30/05/2020



شعارات تطبيقات أبرز مواقع التواصل الاجتماعي على شاشة هاتف نقال

صارت التغريدات تذهب في كل الاتجاهات مع وضع تويتر إشارات تحذير أمام تغريدات لدونالد ترامب بينما يتهم الرئيس الأميركي موقع الرسائل القصيرة بالقيام بنشاط سياسي.

ويصعب التكهن بنتيجة هذه المواجهة غير المعتادة بين رئيس الولايات المتحدة وشبكة التواصل الاجتماعي التي يدينها لكنها في الوقت نفسه الأداة الرئيسية لاتصاله بمتابعيه البالغ عددهم أكثر من ثمانين مليون شخص.

وانتقلت هذه الحرب المفتوحة الجمعة إلى قضية مأساوية هي المواجهات التي تشهدها مينيابوليس بعد وفاة رجل أسود يدعى جورج فلويد خلال اعتقاله بعنف.

وحجب تويتر رسالة للرئيس الجمهوري معتبرا أنها تنتهك قواعده حول تمجيد العنف. لكن ما زال بالإمكان قراءتها عند الضغط عليها.

وكتب الرئيس الأميركي "هؤلاء المخربون يلحقون العار بذكرى جورج فلويد ولن أدعهم يفعلون ذلك. تحدثت إلى الحاكم (في ولاية مينيسوتا) تيم والتز للتو وقلت له إن الجيش يقف إلى جانبه بالكامل". وأضاف أن "أعمال النهب ستواجَه على الفور بالرصاص".

وبعد ساعات أوضح ترامب أن الأمر يتعلق ب"واقع" وأنه لا يعني أنه "يرغب في أن يحدث ذلك".

- "مصلحة الجمهور" -

تظهر الرسائل الرئاسية على صفحة ترامب في فيسبوك أيضا الذي يعفي الشخصيات السياسية من الجزء الأساسي من مكافحته للمحتوى الخطير أو التضليل باسم "مصلحة الجمهور" في بناء رأيه بنفسه.

وقال رئيس فيسبوك مارك زاكربرغ "شخصيا، أشعر بالاشمئزاز من هذا النوع من الخطابة المسببة للانقسام وإشعال النيران".

وأضاف مبررا إبقاء الرسالة "قرأنا (الرسالة حول أعمال النهب) كتحذير من الدولة ونعتقد أنه من حق الناس معرفة ما إذا كانت الحكومة تنوي اللجوء إلى القوة".

وكان قد ذكّر الخميس بأنه يرى أن منصات التواصل الاجتماعي يجب ألا تنصب نفسها "حكما للحقيقة". وهذا ما كرره ترامب في وقت لاحق.

وفي تصعيد بدا أقرب إلى العبث، قام الحساب الرسمي للبيت الأبيض بخطوة أشبه بتحد، بإعادة نشر تغريدة ترامب حول مينيابوليس.

وأطلق تويتر العبارة نفسها "هذه التغريدة تخالف قواعد تويتر حول تمجيد العنف. لكن تويتر يعتبر أن الإبقاء على التغريدة يخدم مصلحة الجمهور".

وقال البيت الأبيض إن "الرئيس لم يمجد العنف بل دانه بشكل واضح".

واضاف إن "+مدققي المعلومات+ في توتير و(رئيسه) جاك دورسي الذين يعملون بانحياز وبنية سيئة، كشفوا بوضوح أن تويتر محرر وليس منصة".

وكان ترامب وقع الخميس مرسوما يمس بالفصل 230 من "قانون آداب الاتصالات" الذي يشكل حجر الزاوية لشبكات الانترنت الأميركية ويؤمن لفيسبوك وتويتر ويوتيوب (غوغل) خصوصا حصانة من أي ملاحقة قضائية مرتبطة بمحتويات ينشرها أطراف آخرون، ويمنحها حرية التدخل على منصاتها كما تشاء.

- "هراء" -

يهدف المرسوم إلى تغيير مجال تطبيق القانون الذي صدر في 1996، ويؤكد أن الحصانة لا يمكن أن تشمل الذين يمارسون "رقابة على بعض وجهات النظر".

ويرى خبراء أنه من الصعب جدا قانونيا تطبيق المرسوم.

وقالت أستاذة الحقوق دانيال سيترون إنه "مجرد إلهاء وطريقة لتخويف المنصات (أشجع جاك دورسي الذي لم يأبه لترهيبه) وإجبارها على الطاعة (التصريحات المشينة لمارك زاكربرغ)".

في معسكر ترامب، كانت التعبئة في أوجها الجمعة.

فقد دعا السناتور الجمهوري تيد كروز وزارة العدل إلى التحقيق في الشبكة التي أنشأها جاك دورسي لعدم امتثالها للعقوبات المفروضة على إيران بسبب رفضها حظر حساب مرشد الثورة الإسلامية آية الله علي خامنئي.

من جهته، دعا أجيت باي رئيس الهيئة الاتحادية لتنظيم الاتصالات إلى تطبيق المرسوم. وسأل تويتر ما إذا كانت رسائل علي خامنئي، الذي يدعو إلى الجهاد في فلسطين خصوصا "لا تخالف قواعد" تويتر حول تمجيد العنف.

وقبل خمسة أشهر من الانتخابات الرئاسية، يسمح هذا الجدل في الوقت الحاضر للملياردير الجمهوري الذي حرم من المهرجانات الانتخابية بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، بحشد قاعدته الانتخابية عبر إدانته ما يعتبره ظلما.

ووصل الأمر بأحد مستشاري الرئيس المقربين دان سكافينو الذي يهتم خصوصا باستراتيجيته على شبكات التواصل الاجتماعي، إلى تجاوز حدود ضراوة هجمات الرئيس.

وكتب في تغريدة "تويتر لا يخبرنا سوى بالهراء".
رستم باشا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 09:17 PM.

منتدى منار هو منتدى أمريكي يشارك فيه عرب وعجم من كل مكان


Powered by vBulletin® Version 3.7.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى منار