عرض مشاركة واحدة
قديم 05-26-2019   #1
طائر
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 1,882
إبن الشيخ الطبرسي إمام مسجد مقامس يغلق المسجد ويمنع مساجد الله أن يذكر فيها إسمه

وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ} ( البقرة:114)

وقد تواترت الانباء خلال الايام الماضية عن قيام إبن امام المسجد وإسمه محمد حسن بإغلاق المسجد بوجه المصلين والمحيين الليل بالدعاء والصلاة في ليالي القدر العظيمة ، زاعما إن هناك من يصلي بغير إذن الشيخ الطبرسي الضرير والمقعد والعاجز عن أداء مهام عمله شافاه الله

هذه سنة الحياة فبعد النشاط يأتي العجز

جزاه الله خيرا على ما قدم وعليه الراحه والتقاعد وأخذ مكافأة نهاية الخدمة وإخلاء المنزل الملحق بالمسجد حتى يتم ترميمه لسكن الامام الجديد ولا يجوز الجلوس فيه والاستحواذ عليه ، بعد العجز عن أداء مهمات الوظيفة المكلف فيها الامام شافاه الله ، لأنه إنتهت وظيفته المكلف بها بعجزه عن أدائها مع تمنياتنا له بموفور الصحة والعافية .

والمسجد بحاجة الآن إلى إمام مسجد جديد وشاب يقوم بمهامه على أكمل وجه للسنوات القادمه ويصلي في كل الاوقات والاعياد .

وإبن الامام المدعو محمد حسن ليست له صفه شرعيه أو وظيفية في المسجد ويتصرف من وحي العنجهية والتنمر ويجب إيقافه بالحسنى وإلا بالقوة الجبرية

الشيخ الطبرسي من الافضل له الرجوع الى إيران مشكورا والسكن في أحد بيوته الكثيرة التي يمتلكها في المدن الايرانية ويستفيد من الثروة التي كونها في الكويت في الحديث عن الزهد وحب الفقراء والدعاء والخطابه .





صورة قديمة للشيخ الطبرسي من الأرشيف لأكثر من عام مضى

التعديل الأخير تم بواسطة طائر ; 05-26-2019 الساعة 06:23 PM
طائر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس