المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "ياهو" رمز الحب الإلهي.. ومفتاح التسامح


هاشم
12-27-2005, 12:16 AM
سيد وأبابيل يقدمان أول "بوب" إسلامي في األمانيا


سيد وابابيل شابان المانيان مسلمان يصفان رحلتيهما بأنها اختيار "للطريق الصحيح".. وبمعنى آخر وأدق هي رحلة الانتقال من السلبية إلى الإيجابية في واقع ألماني يعانيان فيه أسوة ببقية الشباب العربي والمسلم, فبعد رفضهما لماضيهما في عالم المخدرات والجريمة أرادا أن يكونا قدوة ومثلا يحتذى لجيل الشباب الذي يمثلانه عبر تقديم أعمال فنية تلامس وجدان الشباب وتعالج قضاياه.
وهما في ذلك يؤكدان أن لكل إنسان فرصة ليقوم نفسه أولا, ويقدم نموذجا يرضي الله ويخدم المجتمع ثانيا.
وبتحولهما هذا رغبا في تقديم فعل صناعة موسيقى راقية تحقق انتشاراً واسعاً من دون الثناء على المخدرات والجريمة والجنس, كما تخدم قضايا التعايش والحوار والتفاهم والاندماج أيضا.
فأغاني "سيد" و"ابابيل", محاولة للتخلص من حالة الفقدان التي يعيشها الشباب المسلم في الغرب عموما وألمانيا تحديدا, وبغرض تعميق التعايش وثقافة الحوار عبر تحويل مشاعرهما وخبراتهما إلى لغة وموسيقى.

"ياهو".. لماذا?
ما جمع "سيد" و"ابابيل" هو حبهما للموسيقى والناس, فكانت البداية في أغسطس عام 2003 وهو التاريخ الذي شهد أول انطلاقة لمشروعهما الفني. ومنذ ذلك الوقت يعملان من أجل تنمية اتجاه موسيقاهما, ويكتبان كلمات الأغاني ويلحنانها معا.
وقد اختار عضوا الفرقة كلمة "ياهو" لتكون عنوانا لها فالكلمة -كما يقولان- تشير إلى الحب الإلهي عند الصوفية من المسلمين, كما أنها تحمل معنى مشابها في كتب التصوف اليهودي "القبالاة".
ومن خلال الاسم يحاولان الوصول إلى تقديم رسالة الفرقة الساعية إلى إزالة الفوارق بين الناس, والتعايش معا تحت نور إلهي واحد لا يفرق بين دين وآخر أو بين لون وآخر كما يفعل البشر بحق أنفسهم.
ويقول المغني "ابابيل" المولود لأبوين تركيين في حديث الى موقع »اسلام اون لاين« إن الخوف المتزايد تجاه الأقليات داخل المجتمعات الأوروبية بصفة عامة وفي ألمانيا بصفة خاصة, "وهي تعتبر بلادنا", يؤدي إلى أن يصل المجتمع لحافة الخطر وهذا ما أصبحنا فعلا نعيشه فالتفرقة والخوف سيؤديان إلى نشوء الكثير من المشكلات التي من شأنها أن تضر بالمجتمع, وسيقوضانه ككل.
ويرى العضوان أنهما أمام مجتمع واحد رغم كونه متعدد الأديان والأعراق أيضا, وهذه الرؤية جعلتهما مصممين على العيش معا رغم الاختلافات الدينية والعرقية بالتفاهم الذي يحتكم لمجتمع أو دولة إنسانية في الأساس.
الموسيقى التي يقدمانها عبر مقطوعاتهما تهدف إلى تقديم ذلك التصور, فهما تجاوزا المناظرات وانتجا كلاما وموسيقى ليعبرا عن فهمهما للمستقبل والحالة التي يجب أن تكون عليه, وهذا ما جعل "ابابيل" يحظى بتكريم رسمي من الرئيس الألماني السابق "يوهانس راو" تقديرا لمجهوداته في دعم الحوار متعدد الأديان.

اقتراب من الجماهير


ويؤكد "سيد" المولود في ألمانيا الشرقية والمقيم بولاية بريمن منذ أكثر من 15 عاما, أنهما بموسيقاهما يحاولان التقرب إلى الناس والضغط على الأوتار الحساسة التي تمس المجتمع في العمق, فهدف الفرقة الأول يتمثل في طرح المشكلات ومحاولة علاجها عبر نظرة إنسانية لا تحلق في سماء المثالية بعيدا عن أرض الواقع, ولكن عبر تقديم معادلة لمعالجة متوازنة يمكن أن تحقق الهدف المرجو منها.
ويرفض "سيد" و"ابابيل" وصفهما ب¯"النجوم".. فهما يريان أن النجوم رغم أنها مضيئة فإنها بعيدة للغاية.. أما هما فلا يجدان أنفسهما إلا بين الناس وبجانب الجماهير.
وقد بدأ الجمهور الألماني التعرف على الفرقة فعليا منذ صدور الألبوم الأول لها في أواخر أكتوبر الماضي والذي حمل عنوان "نور على نور".
كما تلقى مشاركتهما في الحفلات الفنية مثل: يوم الشباب السنوي الذي نظمته بلدية بريمين أخيراً تجاوبا كبيرا من الشباب الألماني. وعقب "هيلموت هافنر" منظم اليوم السنوي للشباب على أداء الفرقة بالقول: "لدى الفرقة رسالة مهمة نحو المجتمع الذي تعيش فيه".
وتربط الفرقة الإسلامية الجديدة موسيقاها بعظمة الإسلام ورسالته الإصلاحية وبحرية العالم الغربي, في محاولة منها لإثبات أن الإسلام والعالم الغربي لا يتعارضان. وعبر هذه الرسالة تحاول "ياهو" الوصول إلى الناس والتأثير عليهم.

تحويل المسار
كما لا تلتزم فرقة "ياهو" بأسلوب الإنشاد الديني فقط بل تتناول من خلال كلمات الأغاني موضوعات جديدة تشغل المجتمع الذي تعيش فيه مثل: الفقر, وظاهرة عداء الأجانب وغيرهما.
ويقول "ابابيل" عن ذلك: "نريد من خلال كلماتنا أن نحول مسار الاتجاه العام السائد.. فكثيرا ما يدور الحديث عن جيل الشباب أنه جيل بلا نفع".
وعن اختيار الألحان والكلمات يؤكد أنه "في البداية تنشأ الفكرة ثم نبحث عن الموضوع الذي يلائمها من الناحية الفنية".. وكثيرا ما يحدث أن تجود القريحة بنص عفوي يكون الاثنان قد سهرا أياما طوالا من أجل البحث عن فكرته.
ويتقاسم الاثنان العمل فرغم أن سيد وابابيل يؤلفان الكلمات ويلحنان الأغاني معا فإن المطرب الرئيسي بالفرقة هو إبابيل, أما سيد فهو مشارك أساسي بالغناء, كما أنه يؤدي مقاطع الراب ذات الإيقاع السريع بكل الأغنيات التي يحويها الألبوم الجديد.

مضامين معبرة
ومن بين ال¯12 أغنية التي يحويها الألبوم الأول للفرقة يلاحظ تنوع المضمون واختلاف الموضوعات فعلى سبيل المثال هناك أغنية يونس (إمري) تتناول مقتطفات من كلمات لناشط تركي يدعو إلى عدم التعامل مع الأقليات على أنهم عالة على المجتمع, وتختتم الأغنية بكلمات معبرة عن تقدير المطرب لهذا الناشط وكلماته: "كلماتك يا يونس كأنها الذهب".
فيما تقدم أنشودة "احتاجك" مناجاة إلى الله ودعوة لغفران الذنوب, ومما جاء في كلماتها: "إذا كنا اقترفنا الآثام فلأننا حاولنا البحث عن طريق غير طريقك.. اغفر لنا وافتح أعيننا حتى لا نقترف الآثام.. امنحني القوة فالكل منك وإليك وبيدك وحدك القوة.. امنحني حبك امنحني نورك فأنا احتاجك".
أما أنشودة "ياهو" فهي دعوة للتفكر في بديع صنع الله في خلقه.. وتأكيد على أن الأمل متجدد ما دام كل شيء بيد الله. وتقول كلماتها: "دعونانر صنيع الله.. بديع لكل ما يخلق.. افتح قلبك وانتظر فالنهار آت".
بينما نجد أغنية "تحية إلى أمي" التي يقول المطربان عنها- إنها سيرة ذاتية لهما يتقدمان فيها بالشكر لأميهما. كما أنهما يريدان من خلالها توضيح مكانة الأم التي حفظها لها الإسلام على لسان رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم. وجاء في كلماتها: "لأن الرسول -صلى الله عليه وسلم- قال إن الجنة تحت أقدام الأمهات لذلك (نقدم) هذه الأغنية ولذلك (نكتب) هذا الخطاب".
والأنشودة الرئيسية في الألبوم هي »لا تقطع حبلي بك« وهي مناجاة للخالق سبحانه يعدد فيها المنشد أسماء الله الحسنى, ومعظم الأنشودة دعاء وتضرع لغفران الخطايا والاهتداء إلى الصراط المستقيم. وتختتم الأنشودة بتوجيه الدعاء لله بأن يغفر ليس فقط للمتحدث بل لجميع البشر الذين هم بطبيعتهم ضعفاء أمام هوى النفس ونزغ الشيطان.
كلمات أنشودة لا تقطع (حبلي بك):
وعندما أكون وحيدا أردد أسماءك (الحسنى)
وعندما أكون سقيما أتطلع إلى عطاياك
وأدرك أنه ما من شيء إلا ويستحق التسبيح بحمدك
وأرى فقط "نورك" نورك الغامر فوق كل شيء
حياتي ملك لك طوع أمرك
نعم فحتى الخلود لا يساوي شيئا أمام هذا الرباط النقي
حياتي ملك لك طوع أمرك
نعم فحتى الخلود لا يساوي شيئا أمام هذا الرباط النقي
الكورس
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أذهب هباء
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أذهب هباء
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أفشل
لا تجعلني أضل, واهدني الطريق (القويم)
أعمالي هباء.. لا تساوي شيئا فأنت (فقط) من يمنحني القوة
أتضرع إليك أن تهديني.. فبدونك (يا إلهي) لن أتمكن من ذلك
أعمالي هباء.. لا تساوي شيئا فأنت (فقط) من يمنحني القوة
أتضرع إليك أن تهديني.. فبدونك (يا إلهي) لن أتمكن من ذلك
الكورس
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أذهب هباء
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أذهب هباء
أريد حبك وقربك, أن أكون لك (وحدك)
أدعوك يا ألله أن تحفظ روحي
لا تتركني هنا وحيدا.. اجعلني لك
استمع لصوت يدعوك.. يبحث عنك في السر

مقطع راب (إيقاع سريع)
أسماؤك الحسنى تتابع وعطاياك لا حصر لها
إنك تهب الكثير وأنا أقدس أسماءك
وعندما يمسسني سوء أجد فيهن سلواي
وأقول لنفسي إن هذه الحياة ليست كل شيء
عندما يحيدني أي شيء في هذه الدنيا عن صراطك المستقيم
أو حين يربطني أي شيء بهذه الدنيا
إنك تهب الكثير وتعطي الكثير "يا رحمن يا رحيم"
المغفرة من صفاتك (الحسنى) فاغفر لي (يا ألله)
ليس لي فقط بل لكل أبناء آدم
فنحن ضعفاء أمام (نزوات) "النفس" و(نزغات) "الشيطان"
وأمام كل المغريات التي تتربص بنا في كل مكان
والتي لا تجلب علينا إلا الشرور
فاجعلنا أكثر ذكاء
أرجوك يا ألله أن تستجيب دعاءنا
أن تسمع بِشْرنا وتضرعاتنا (إليك)
أعدنا إليك أنقياء (من الذنوب) فهكذا نريد (أن نأتي إليك)
أنت فقط "السلام.. الحي.. القيوم"
لك الأسماء الحسنى فاغفر لنا خطايانا
الكورس
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أذهب هباء
لا تقطع (حبلي بك).. لا تجعلني أذهب هباء
باحث وصحافي مقيم في المانيا