المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "السعوديون في جمهوريات الإنترنت" ....فرصة نادرة للصراخ"


مجاهدون
07-18-2005, 03:52 PM
بعد السماح بدخول الإنترنت إلى المملكة العربية السعودية عام 1997 بدأت ظاهرة المنتديات تغزو مواقع الإنترنت السعودية لتتحول فيما بعد إلى "فرصة نادرة للصراخ عند السعوديين فصرخوا مع السياسي وضده، وانتشروا على الخريطة الدينية من أول بحر التقديس إلى آخر بحر التدنيس"، كما جاء في تقرير لمجلة "المجلة" من العاصمة الرياض.

ويرجع تقرير مجلة "المجلة" نشاط المنتديات في السعودية لتكون "الوجهة الأقرب إلى التعرف على رأي الشارع" إلى عوامل منها " التزام التلفزيون والإذاعة المحليين بوجهة النظر الرسمية في عموم الأحداث، وحيث تتحرك الصحافة والقنوات الفضائية الممولة سعودياً في إطار تفاهم عام مع المؤسسات الرسمية، وتغيب المنظمات السياسية من أحزاب أو اتحادات أو جمعيات في مقابل بدايات هادئة لمؤسسات مجتمع مدني لا تملك عمقاً جماهيرياً".

منتديات السياسة

في الأيام الأربعة الأخيرة من عام 1999م قام أربعة من السعوديين بإنشاء موقع نجح في مشاطرة الساحات اهتمام الجمهور السعودي رغم اختلاف طابعه، وهو ساحة الإقلاع، ليكون أول منتدى سعودي على الانترنت.

واتخذ بعض المنتديات السياسية "طابعا أصوليا" - كما تشير إلى ذلك "المجلة"، التي تذكر "منتديات سحاب التي تشارك الساحات الأصولية والسلفية وتختلف معها في الموقف السياسي من الدولة ومن دعم الإرهاب".

وإضافة إلى المنتديات ذات الطابع الأصولي تأتي منتديات الوسطية التي "تتبع لمحسن العواجي وتشبهه كثيراً من حيث الإصرار على طرح إسلامي محيّر لكثير من الأصدقاء والأضداد على حد سواء"، وفي موقع رابع "تأتي منتديات وجدان المسلم، وغيرها من المواقع الأصولية التي تشترك في العناوين وتتنازع في التفاصيل"- حسب "المجلة".


اشتباكات في منتديات الرياضة

وإن كانت السياسة تشغل الشارع السعودي أيضا فإن الرياضة صارت محط اهتمام السعوديين وبشكل يومي، إن على الصعيد المحلي أو العالمي. ومع غياب النشاط السياسي غابت المنافسة، وبتغييب مساحات الممارسة الثقافية والفنية عانى التنوع من الضمور والإبداع من الضعف، ومع ضيق قنوات الترفيه سقطت فرص المتعة، وجاءت لعبة كرة القدم لتكون فرصة السعوديين للتعبير عن التنافس والاستمتاع بالإبداع وقطعة ترفيهية أفلتت من مقص الرقيب الاجتماعي –فضلاً عن تصاعد أهمية اللعبة على المستوى الدولي.

وبرز عدد كبير من المنتديات الرياضية، والتي حظيت بالاهتمام الواسع خاصة المهتمة بالرياضة العالمية.تظهر مواقع متخصصة في الرياضة العالمية، "ومن أهمها سعودياً موقع الرياضة للأبد الذي يقدم تغطية إخبارية على مدار الساعة لأبرز الأحداث التي تتعلق بالرياضة العالمية، كما يوفر الموقع منتديات للرواد، وكما تخصص منتديات للكرة السعودية والعربية والعالمية، يوجد منتدى مستقل للدوري الإيطالي، ومثله للإسباني والإنجليزي والألماني، بالإضافة إلى دوري الأبطال الأوروبي، وتستعمل اللغة الأجنبية لتسمية المنتديات، حيث يظهر منتدى الكالتشيو الإيطالي، ومنتدى الليغا الإسباني ومنتدى البريمير ليغ الإنجليزي ومنتدى البوندسليغا الألماني"- حسب "المجلة".

وكان من اللافت أن ينشأ اشتباك بين هذه المنتديات مشابه للاشتباك في الميدان، حيث "تكررت الاشتباكات بين المواقع وتوالى تسجيل الأهداف واحتساب النقاط من خلال السبق والتميز، وتسارع الركض على الشاشة مثلما هو في الملعب، وشيئاً فشيئاً بدأ اللاعبون إطلاق مواقع خاصة بهم على الشبكة، وقامت بعض إدارات الأندية بتدشين مواقع لاعبيهم الخاصة في خطوة إضافية نحو تعميق استقلال التعبير".

بنت النور في منتديات الأسهم!

وأما بالنسبة لمنتديات الأسهم، تعتبر منتديات "أعمال الخليج" من أشهر المنتديات على الشبكة في هذا الميدان، إلا أن عدد أعضائه ليس بالكبير، ويعود ذلك لأن المنتديات ظلت تشترط لفترة كبيرة تسديد مقابل مالي نظير منح حق العضوية الذي يخول المتابع المشاركة في إنشاء الموضوعات أو الرد عليها، وقد تراجع أعمال الخليج عن هذا الإجراء مؤخراً، لكنه صار يشترط أن يثبت العضو كفاءته من خلال المشاركة في المنتديات المساندة.

ويذكر تقرير مجلة "المجلة" ظهور أحد المراقبين في هذه المنتديات ويطلق على نفسه "بنت النور" والتي تعطي توصيات فيما يتعلق بحركة الأسهم حيث "لم تقدم توصية خاطئة طيلة مدة متابعته التي تجاوزت السنة ومنحها المنتدى لقب (شمعة أعمال الخليج) لقاء هذا التميز".

ويبدو أن أكثر منتديات الأسهم شعبية بحسب عدد الأعضاء فهي منتديات "تداول"، وتحظى هذه المنتديات بمشاركة واسعة من عدد من المحللين المعروفين في وسائل الإعلام مثل راشد الفوزان –محلل مالي بصحيفة الاقتصادية-، ود.طارق كوشك –أستاذ المحاسبة بجامعة الملك عبد العزيز-، ود.علي الدقاق –أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبد العزيز- وغيرهم.


منتديات المرأة تمنع دخول الرجل!

وأبرز منتديات المرأة السعودية "منتديات عالم حواء" الذي أنشأه في سبتمبر/أيلول 2000م رجلان سعوديان، وبحسب الأرقام هي واحدة من أكبر المنتديات على الشبكة من حيث عدد الأعضاء، إذ يقترب عدد أعضاءها من 150 ألف عضو(وعضوة)، قدّموا حوالي 300 ألف موضوع، وقد تم تصنيفه خلال عامي 2003م و2004م 26 مرة من قبل مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ضمن أكثر المواقع زيارة من السعودية، وربما يفسّر هذا الحجم الإعلاني الكبير الملحوظ في الموقع.

وتضمن المنتديات كل ما يتعلق بعالم حواء من الطهي إلى العناية بالبشرة، وثانياً للعناية بالشعر، وثالثاً للمكياج والعطور، بالإضافة إلى ركن الأزياء وتجهيز العروس.

ويذكر تقرير "المجلة" أن المنتديات الثلاثة الأكثر إقبالاً هي "من ضمن أربعة منتديات يمنع من دخولها الرجال، إذ أن المنتدى الذي يمنع ظهور وجه المرأة كاملاً -وإنما يوضع على أجزاء- يسمح بالعضوية الرجالية، مع منع الرجال من الدخول إلى منتديات أطباق عالم حواء، والجمال والأناقة والأسرة والطفل والواحة الترفيهية".

ومن الملاحظات على منتديات المرأة السعودية: "المشاركات في المنتديات معنيات بالمسألة الجمالية بدرجة عالية، حرص منتديات المرأة على إيجاد مناطق معزولة عن الرجل، العناية بالبعد الديني، حيث تصر منتديات المرأة على منع نشر الصور –إلا مجزأة-، كما تمنع الأغاني والموسيقى والتعارف بين الجنسين الملاحظة الأخيرة تتعلق بغياب كامل لطرح قضية المرأة، والمطالبة بحقوقها".

منتديات المرح

وتبرز أيضا منتديات المرح وفي مقدمتها منتديات الأدب الساخر التي جاء على رأسها منتديات ساحة الإقلاع ومنتديات حارة المساطيل –والثاني أحد أبناء الأول الكثيرين الذي نشأ في أواخر 2002م-، التي اعتمدت اللهجة المحلية حتى في رواية الأخبار الدولية المنقولة من وكالات الأنباء العالمية، من خلال إعادة إنتاج النصوص الإخبارية بلهجة محلية ساخرة ما أمكن.

وحسب "المجلة" فإن الوجه الأشد تميزاً هو قسم القصص، الذي يسمى "منتدى العيارين" في الإقلاع، و"منتدى شلة الحارة" في حارة المساطيل، وتعتمد القصص فيهما على اللهجة العامية والكوميديا، وحيثما تتجول في هذين القسمين ستجد أنك أمام صالة سينما متعددة الشاشات، إلا أن الأفلام مكتوبة وعليك أن تستعين بمخيلتك لتكون آلة العرض، ستجد هناك الكوميديا السوداء، والنقد الاجتماعي الساخر والهزل العابث وكوميديا الضحك للضحك.

وكان استطلاع أجرته وحدة الانترنت التابعة لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية قد كشف عن أن 45% من مستخدمي الانترنت في السعودية تتراوح أعمارهم بين 26-35 عام، و40% تتراوح أعمارهم بين 16-25 عام.

وبدأ الاستخدام بشكل فعليّ عام 1998م، وفي نهاية عام 2002م بلغ عدد الحاسبات الشخصية في السعودية مليون وأربعمائة وخمسة وعشرون ألف جهاز، بنسبة تصل إلى 8.9% من عدد السكان، وتغطي 39.4% من الوحدات السكنية، وبلغ عدد مستخدمي الانترنت في البلاد في العام نفسه قرابة مليون وثلاثمائة وخمسة وسبعون ألف مستخدم، بنسبة 8.6% من السكان – تبلغ نسبة المستخدمين في دولة الإمارات في عام 2002م بالنسبة للسكان 30%-.